Yemen Icon
       المرتزق جباري ينجو من محاولة اغتيال في لحج        طيران العدوان يقتل أسرة كاملة في الجوف        هشام شرف يدشن إصدار مجلة الخارجية        11 شهيداً وجريحاً بغارتين على ثلاجة لتبريد الرمان في صعدة        مصرع طيارين إماراتيين بإسقاط مروحية أباتشي في الجوف        الزعيم: الأمم المتحدة وروسيا وراء وصول الفريق الطبي الروسي إلى اليمن "فيديو"        الزعيم يُكرم الفريق الطبي الروسي الذي أجرى الفحوصات والعملية الجراحية له "تفاصيل +فيديو"        الزعيم يكرم الفريق الطبي الروسي على رعايته له "فيديو"        كسر محاولة زحف سعودية جديدة على الشرفة بنجران        وزيرة حقوق الإنسان تدعو روسيا إلى دعم تشكيل لجنة تحقيق دولية باليمن
لا تنسى متابعتنا على موقع الفيسبوك
قناة اليمن اليوم الفضائية
البث المباشر تكنولوجياثقافة وفنطب وصحةرياضــةالإقتصادعربي ودوليمحليالرئيسية
تابع اليمن اليوم على
تفاصيل

  العواضي : مواجهة العدوان قضية مصيرية .. والسفير أحمد علي رفض أن يكون على وطنه أي وصاية "فيديو"

العواضي : مواجهة العدوان قضية مصيرية .. والسفير أحمد علي رفض أن يكون على وطنه أي وصاية أكد الأمين العام المساعد للمؤتمر الشعبي العام الاستاذ ياسر العواضي على ضرورة تعزيز الشراكة الوطنية داخل مؤسسات الدولة وفقاً للدستور والقانون وليس خارج الدستور، مشددا كذلك على اهمية "الحفاظ على الجبهة الداخلية مع شركائنا في الوطن من جميع القوى السياسية وفي مقدمتهم أخواننا الأنصار". وقال الامين العام المساعد للقطاع التنظيمي "هذا واجب ديني ووطني لنعزز ذلك في مواجهة العدوان ، ومادامت الصواريخ السعودية على رؤوسنا يجب ان نتحمل كل شيء ويتم التوافق على كل شي" . وأوضح القيادي المؤتمري البارز أن "العدوان بكل أدواته وأساليبه يحاول باستمرار زرع الفتنة الطائفية وتمزيق النسيج الاجتماعي في اليمن والوطن العربي". مضيفا "ومن هنا يجب تعزيز الصمود والجبهة الداخلية كواجب ومنهج كامل لنا في المؤتمر الشعبي العام ، ويجب ان نحافظ عليه بقوة ونتجاوز أي خلافات هنا او هناك ونحلها "، معبرا عن أمله من الجميع الترفع عن صغائر الأمور التي قد تحدث شرخاً كبيراً في الجبهة الداخلية. وأضاف الامين العام المساعد " علينا أن نحافظ على الدولة والدستور والقانون ونتمسك بالثوابت الوطنية والنظام والجمهوري الذي لن نفرط لا تحت مبرر العدوان أو غيره ". جاء ذلك في كلمته التي القاها في اختتام الأمسية الرمضانية العامة والتي نظمها فرع المؤتمر الشعبي العام بمحافظة صنعاء وفروعه بالمديريات والدوائر بعنوان " تجسيداً لمضامين الميثاق الوطني " تحت شعار "معاً لتعزيز صمود الجبهة الداخلية لمواجهة العدوان والإرهاب" بحضور الأستاذ عبدالرحمن الاكوع عضو اللجنة العامة والدكتور عبدالله ابو حورية نائب رئيس اللجنة الفنية للمؤتمر والشيخ يحي النجار رئيس دائرة التوجيه والارشاد والقاضي شرف القليصي وزير الاوقاف والارشاد عضو الهيئة الوزارية والاستاذ حميد المزجاجي وزير الدولة عضو الهيئة الوزارية. وفي مستهل كلمته نقل الاستاذ ياسر العواضي للمشاركين في الأمسية تحيات السفير احمد علي عبدالله صالح ،" الذي كان معه في اتصال هاتفي مساء الليلة ومتمنياً لهم مزيداً من النجاح والصمود والثبات ويحثهم على تجسيد شعار الأمسيات الرمضانية للمؤتمر عملاً بتعزيز الجبهة الداخلية لمواجهة العدوان" . وكشف الأمين العام المساعد للمؤتمر الشعبي العام عن عروض مغرية كثيرة، عرضت على السفير أحمد علي عبدالله صالح " ليتنازل عن مبادئه وتمسكه بالثوابت الوطنية" لكن تلك العروض قوبلت بالرفض التام، وقال:" ولازالوا يعرضوا عليه حتى هذه اللحظة" ، مضيفا" فلقد تجاوزوا مرحلة خيانتهم لوطنهم ، ولكنهم يريدونه ان يدخل معهم في الخيانة لوطنه". وأكد الأمين العام المساعد، رفض السفير احمد علي لذلك وهو تحت الإقامة الجبرية" وقال العواضي متحدثا عن السفير احمد علي :" رفض عروض الخيانة لوطنه ورد عليهم بالقول : "إن باطن الأرض خير من ظاهرها " وأضاف مؤكدا "رفض السفير أن يكون على وطنه أي وصاية أو عدوان" . وأشار الامين العام المساعد إلى أن محافظة صنعاء هي الرأس والجمجمة لليمن وليست مديرياتها مديريات الطوق كما يطلق عليها البعض ، وقال "إذ سقطت محافظة صنعاء سقطت كل اليمن " ، ولهذا فإن العدوان السعودي لم يتمكن من هز معنويات ابنائها رغم تدميره للبنية التحتية ومنجزات الوطن التي تحققت منذ خمسون عام ، كما نتج عن ذلك العدوان استشهاد وجرح عدد كبير من المواطنين الأبرياء ، ودمرت منازلهم . وحث القيادي المؤتمري العواضي ابناء صنعاء على أهمية استمرار صمودهم في وجه العدوان الذي يريد أن يلحق الأذى باليمن كما الحقوا الدمار والأذى في العراق وسوريا وليبيا ،" وبالتالي يجب أن نكون أكثر تصميم على مواجهة العدوان لأنها قضية مصير وفيها نكون أو لا نكون " ، منوهاً أن اليمن ثابتة وكل من حولها يتحركون ، ولن يستطيعوا أن يلغوا تاريخ وجغرافيا اليمن، وسيظل التاريخ يؤرخ كل المراحل التاريخية والجغرافية التي لن يستطيع أي كائن إزالتها . ولفت الأمين العام المساعد أن بعض الناس يغفل حقائق يجب أن يفهموها وهو أن من يدعي الشرعية لعبدربه منصور هادي وكأنه لازال رئيس الجمهورية او تم انتخابه مثلاً من جديد فأنه لا يحق له أو غيره كرئيس جمهورية أن يطلب التدخل الخارجي والعدوان على الشعب. وأوضح العواضي " ومن هنا لا شرعية للعدوان ولا شرعية دولية او اقليمية تعطيهم أحقية العدوان والتدخل في شؤون اليمن ، فقرار مجلس الأمن الدولي لم يتخذ ويصدر إلا بعد العدوان ، والجامعة العربية لم تجتمع إلا في اليوم الثالث من العدوان" ، مما كشف ذلك للعالم وللشعوب اجمع عن حقد العدوان المبيت والمتعمد لليمن وشعبها وتاريخها وحضارتها وجغرافيتها ، وقال" وبالتالي فإن الزمن والتاريخ لن يعفي كل من تحالف مع السعودية في عدوانها ضد اليمن ،وسيظل تاريخ العدوان في تتوارثه ذاكرتنا وذاكرة كل الأجيال اليمنية ، وكل يوم الحقد والشرخ يزداد مالم ينصاعوا إلى الحق وكلمة سواء بيننا وبينهم" . كما أكد مسؤل الدائرة السياسية بفرع المؤتمر الشعبي العام بمحافظة صنعاء ، الشيخ احمد بن عبدالله الصوفي ، على ضرورة احترام الاتفاقات السياسية الموقعة بين المؤتمر وحلفائه وانصار الله وحلفائه والتي على ضوئها تم إنشاء المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ الوطني ، وقال :" على كل القوى السياسية احترام ذلك الاتفاق وعدم التدخل في صلاحيات المجلس السياسي والحكومة وممارسة الصلاحيات وفقاً للدستور والقوانين" ، مؤكداً على ضرورة صرف مرتبات القوات المسلحة أسوة بموظفي جهاز الدولة ، ورفد الجبهات بالمتطوعين والمال . وحث الصوفي الجميع على الابتعاد عن التعصب الأعمى الذي لا يثمر الإ الشر كما جاء في احد حقائق الميثاق الوطني للمؤتمر الشعبي العام ، والتي اكدت أن أي محاولات لأي فئة متعصبة للقضاء على الآخرين قد فشلت عبر التاريخ . كما قدم عضو جمعية علماء اليمن الشيخ مقبل الكدهي ، موعظة إرشادية توعوية عن ليلة القدر وفضائلها، والميثاق الوطني ، واستعرض المؤامرات التي أحيكت على الشعب اليمني وعلى نظامه الجمهوري وقال :- " أن المؤتمر الشعبي العام من له الفضل في بناء الوطن ومن شيد هذا الوطن ، فلماذا لا نرفع رؤوسنا عالية " واشار الكدهي الى ان حزب" الإخوان في التجمع اليمني للإصلاح" عندما كانوا يوزعون التمر او كيلو لحم يأتوا بوسائل الإعلام ويقيموا القيامة عند وضع الدجاجة لثلاث بيض ..، " وعندما قام المؤتمر الشعبي العام ببناء الطريق والجامعات والمدارس والمستشفيات والإتصالات والإعلام والوحدة الوطنية اغلى منجز لم يشار إليها او التحدث عنها" . وأضاف الكدهي " علينا أن ندرس أبنائنا بعد أن ندرس أنفسنا ونثقفهم ونخبرهم انه كانت هنا دولة ويمشي فيها الناس من الحديدة الى المهرة ومن عدن حتى صعدة ومن صنعاء حتى حضرموت لايخاف الإ الله والذئب على غنمه ،حتى جاء " إخوان .........." وقالوا لقائد اليمن وولي الأمر " ارحل "، وخاطب عضو جمعية علماء اليمن المؤتمرين قائلا:- " إخواني المؤتمريين الشعب بانتظاركم .. والله صايح واحد والناس سيهبون إلى المؤتمر الشعبي العام .. الناس بانتظاركم .. ، الشعب ينتظر مبادرة المؤتمر .. الشعب ، واليمن ارضاً وانساناً ايها المؤتمريين تريد منكم ان تعيدوا حكمهم إلى الصندوق " . واضاف قائلا:- " لا اريد ان أتحدث الليلة عن الخمر والميسر ..، الخمر السعودية والميسر قطر ، واتركوهم يتصارعوا فكلهما محرم يتصارعوا مع الشيطان ، والشيطان ترامب .". وبدوره استعرض عضو اللجنة الدائمة ، الدكتور خالد معصار ، مراحل تأسيس وتكوينات المؤتمر ، و أشار الى اهمية تعزيز الجبهة الداخلية وتوحيد الصف الداخلي سواء في الحروب أو غيرها خاصة وان تنظيمنا المؤتمر الشعبي العام هو اكثر القوى السياسية والحزبية حرصاً في الحفاظ على الجبهة الداخلية بقيادة الرئيس المؤسس للمؤتمر علي عبدالله صالح ، رئيس الجمهورية الأسبق الذي وضع المجتمع اليمني تحت مظلة واحدة وهو المؤتمر الذي يمثل الوطن ، وتم الأستفتاء على ميثاقنا الوطني الذي حرص على الثوابت الوطنية وهو بمنهجه فكر يمني خالص أسس من مفكرين وسياسيين يمنيين ومن الشعب اليمني . وأوضح ان الظروف اجبرت المؤتمر ان يكون في خندق واحد مع انصار الله ، وهذا الاتجاه الأجباري إما ان نكون فيه وإما أن نفنى جميعاً، أو نكون خدماً وعبيداً لأولئك المتسولين والخدام على أبواب الخليجيين ، ولذا علينا جميعاً ان نقف صفاً واحداً وفي نفس الوقت نحافظ على نهجنا المؤتمري الذي هو وطني دون الإنجرار إلى النظريات والمرجعيات والمذهبيات ، وقال " نحتاج لرص الصفوف وإلى التكاتف أكثر مما هو موجود الآن "..، منوهاً ان المؤتمر مشارك مع انصار الله في الدفاع عن الوطن والتصدي للعدوان وليس من اجل السلطة او المال . وفي كلمة الشباب والمنظمات الجماهيرية القى الأستاذ أمين الغديفي ، كلمة اكد فيها أن المؤتمر الشعبي العام هو التنظيم الوطني والرائد في اليمن والذي اثبت انه حزب الوطن ويتزعمه القائد الوحدوي الرمز الزعيم علي عبدالله صالح ، الذي نجدد له العهد والوفاء . واوضح أن رجال المؤتمر الشعبي العام في محافظة صنعاء كانوا ولازالوا السد المنيع والبوابة القوية التي تحطمت عليها مؤامرات الربيع العبري ، واضاف مخاطبا الحاضرين : " كنتم صمام امان اليمن وليس للعاصمة فقط ، فأسقطتم كل المحاولات اليائسة التي أراد مرتزقة العدوان ان يحدثوا بها شرخاً في الصف اليمني" . وحث الغديفي على توحيد الصف الداخلي ضد العدوان الذي ارتكب المجازر البشعة في حق شعبنا اليمني ، ودعا في الوقت نفسه المغرر بهم المنتفعين أن يعودوا إلى جادة الصواب ويرجعوا أنفسهم ، لأن الارتهان والتمرد والارتزاق سيكون وصمه عار عليهم ، وعليهم أن يسارعوا بالعودة إلى الوطن الذي يتسع للجميع ، هذا وقد القيت في الأمسية الرمضانية العامة لمؤتمر محافظة صنعاء قصائد شعرية نالت اعجاب الحشد الجماهيري .



2017/06/15
اليمن اليوم

القائمة البريدية

يرجى تعبئة الحقليرجى التأكد من البريد
حالة الطقس
حالة الطقس
حالة الطقس
تويتر اليمن اليوم
اليمن اليوم